منتــــدى الدكتور عبد الســــلام دائل... تربية....علــــــــوم.... تكنولوجيـــــــا

مرحبابكم
                 
     

 

نتائج التربية البيئية لطلبة البيولوجي والانجليزي على هذا الرابط: http://abdulsalam.hostzi.com/resultterm2.htm

المواضيع الأخيرة

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس مايو 09, 2013 10:32 pm من طرف قداري محمد

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس أبريل 18, 2013 10:26 am من طرف قداري محمد

» Ten ways to improve Education
الخميس فبراير 21, 2013 8:44 am من طرف بشير.الحكيمي

» مقتطفات من تصميم وحدة الإحصاء في الرياضيات
الثلاثاء يناير 29, 2013 8:30 am من طرف بشير.الحكيمي

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء يناير 02, 2013 7:49 am من طرف انور..الوحش

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء ديسمبر 19, 2012 10:00 am من طرف محمدعبده العواضي

» الواجبات خلال الترم 5
السبت أكتوبر 06, 2012 11:12 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم4
السبت أكتوبر 06, 2012 11:11 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم3
السبت أكتوبر 06, 2012 11:10 pm من طرف بشرى الأغبري

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    تفاعل المعلم مع طلابه أهميته ،، مهاراته ،، نتائجه

    شاطر

    سهام المخلافي
    super 2

    عدد المساهمات : 15
    تاريخ التسجيل : 02/08/2009

    تفاعل المعلم مع طلابه أهميته ،، مهاراته ،، نتائجه

    مُساهمة من طرف سهام المخلافي في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 7:13 pm

    تفاعل المعلم مع طلابه أهميته ،، مهاراته ،، نتائجه


    أولاً : التفاعل التربويّ
    ـ تعريف التفاعل
    التفاعل لغة : مصدر تَفاعَلَ الذي يدلّ على المشاركة غالباً ، مثل : تعاوَنَ فلان وفلان .. وتشاركت أنا وصديقي .. وتقول : تَفاعَلَ الطلاب مع معلّمهم تَفاعُلاً مثمراً .

    1ـ إذاً فالتَّفاعُلُ يدلّ على مشاركة – غالباً – بين طرفين أو أكثر في أمر يهمّ الجميع . وثَمّة مصطلحات على هذا الوزن تدلّ على هذه المشاركة نحو : التدايُن ، التخارُج ، التشاحُن ..إلخوالتفاعل التربوي اصطلاحاً : ( حدوث اقتناع وتجاوب نفسي بين طرفي العملية التربوية " المعلم والمتعلم " يؤدي إلى استجابة الطرف الثاني المعرفية والسلوكية للطرف الأول وللتأثر به ) .

    2 ـ أهمية التفاعل للتفاعل التربوي أهمية كبيرة في العملية التعليمية ، فمن خلاله يكون انتقال الخبرات ، ويوجد اكتساب المعلومات ، ويظهر أثر التربية والتعليم في المتربي ، وتخطو العملية التربوية أسرع مما يتوقع وهو الذي يفرق بين من يتعامل مع إنسان وبين من يتعامل مع أوراق وبنيان . ومعظم شكوى الآباء من أبنائهم ، والمعلم من طلابه ، والرئيس من مرؤوسيه … إلخ سببها جهل الطرف الأول لمبادئ وأسس التفاعل التربوي وكيفية التعامل الإيجابي مع الآخرين .


    ثانياً: مهارات التفاعل الإيجابي بين المعلم وطلابه
    عند تنفيذ المعلم لدرسه فإنه يحتاج إلى مجموعة من المهارات الأساسية يتحقق من خلالها تفاعل الطلاب معه والذي بدوره يحقق أهداف الدرس ، ومن هذه المهارات :

    1 ـ التهيئة والإثارة : لكي يتجاوب الطلاب مع المعلم لا بد من توفر قدر من الدافعية لديهم ، ويمكن تحقيق هذه الدافعية بإحدى الطرق التالية :
    أ ـ طرح سؤال حول موضوع الدرس .
    ب ـ عرض فيلم قصير ، ومناقشة فقراته .
    ج ـ عرض مجسم غامض وطرح أسئلة حوله .
    د ـ تمثيل حركي لأهم فقرات الدرس .
    هـ ـ استغلال خبر في صحيفة أو حدث اجتماعي . وقد يكون للدرس أكثر من تهيئة ، وقد تستمر دقائق أو لا تستغرق عدة ثوان ، فالعبرة بما يحقق هذا الحدث من إثارة ودافعية .

    2 ـ استخدام الأسئلة : لا يمكن أن يخلو درس من أسئلة ؛ وذلك لكونها وسيلة إثارة فكرية تبعث على تفاعل المعلم مع طلابه ، والطلاب مع بعضهم ، وللأسئلة قواعد منها :
    أ ـ ألا تقتصر على مجموعة معينة من الطلاب .
    ب ـ أن تشجع عمليات التفكير وليس سرد المعلومات ، فالأسئلة التي تبدأ بـ ( لماذا ، كيف .. ) أفضل من الأسئلة المبدوءة بـ ( من ، متى ، أين .. ) .
    ج ـ أن تعد الأسئلة جيداً قبل الدرس وتكون دقيقةً واضحة منسجمة .
    د ـ أن يكون المعلم مرناً في تلقّي الإجابات .
    هـ ـ أن يستخدم عبارات التشجيع والثناء .
    و ـ أن يضع المعلم وقتاً للتفكير بعد إلقاء السؤال وقبل الإجابة .
    زـ ينبغي للمعلم أن يوجّه الأسئلة لكلّ تلميذ باسمه ، ثم يلقي عليه السؤال ، وقد ثبت أن لذلك تأثيراً إيجابياً على تحصيلهم العلميّ .

    3 ـ استخدام المواد والأجهزة : ويقصد بالمواد أي مادة مكتوبة أو مسموعة أو مرئية ، وقد أثبتت الدراسات أن الطلاب يتعلمون ويكونون أكثر تفاعلاً إيجابياً في الفصل إذا ما استخدمت المواد التعليمية التي تثير أكثر حواسهم .

    4 ـ حيوية المعلم : أيْ نشاطه ، وحركته المتنوعة في جميع أرجاء الفصل ، ولا تقتصر حيوية المعلم على حركة القدمين فقط ، بل تتجاوزها إلى حركة اليدين والوجه والعينين ، وإلى تنويع حركته حسب الموقف وانتباهه لكل ما يدور في الفصل من أحداث .

    5 ـ إنهاء الدرس : وهذا مرتبط بمدى قدرة المعلم على التحكم في الزمن ، بحيث يُبقي بضع دقائق تلخص الموقف وتجمع خيوطه ، بحيث لا يكون إنهاء الدرس فجأة دون إرادة المعلم .

    ( إن ما يصدق على الجماعة الاجتماعية يصدق على طلاب الفصل الذين يشكلون وحدة اجتماعية متفاعلة وتؤثر البنية الصفية في عملية التفاعل ، ومن العوامل ذات العلاقة الوثيقة بهذه البنية : حجم الفصل ، وعدد أفراده ، والتكوين الاجتماعي له أو نوعية طلابه … ) .


    ثالثاً : نتائج التفاعل بين المعلم وطلابه
    أ ) التفـاعل الإيجـابي : أكّدت الدراسات والتجارب وجود علاقةٍ إيجابية بين التفاعل الإيجابي وبين التحصيل العلمي ، كما ثبت أن له أثراً كبيراً في تعديل السلوك ، خاصة لدى الطلاب الذين لا يشاركون بسبب الخجل أو بطء التعلم بل إن للتفاعل الإيجابي دوراً في تقدم الطالب ونجاحه في الحياة العامة ، فهو يطوّر الشخصية ، ويزيد الثقة ، مما يضمن حياة مستقبلية أفضل .
    ب ) التفـاعل السـلبي : عندما يخطئ الطالب في الإجابة عن سؤال ، فإن المعلم قد يميل إلى نقده ، ويبدي له عدم رضاه ومن أمثلة ذلك : " إنه خطأ كبير ، توقف عن ذلك ، أنت لا تعرف ، إني لا أرغب في سماع ما تقول إجابتك تدل على أنك لم تفهم " . وهذا النوع من التفاعل يؤدي ـ حتماً ـ إلى انخفاض مستوى التحصيل ويقلل مشاركة الطالب ، ويؤثر سلباً على شخصيته وسلوكه ، خاصة في مراحل التعليم الأولى . ويمكن للمعلم معالجة القصور والخطأ أثناء مشاركة الطالب بالبدائل التالية :
    1 ـ إعادة السؤال بصيغةٍ أخرى مناسبة .
    2 ـ الانتظار مدةً أطول للحصول على الإجابة .
    3 ـ إلقاء عباراتٍ مساعدة ومشجعة .
    4 ـ توجيه السؤال لطالبٍ آخر .

    ولكل موقف سلبي يقع من الطالب علاج ناجع بيد المعلم الناجح ، يؤدي إلى تفاعل إيجابي من قبل الطالب ، ويختلف العلاج باختلاف الموقف ، وطبيعة الطالب النفسية . والمعلم بذكائه وحنكته يستطيع تشخيص الموقف وصرف العلاج .

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:11 am