منتــــدى الدكتور عبد الســــلام دائل... تربية....علــــــــوم.... تكنولوجيـــــــا

مرحبابكم
                 
     

 

نتائج التربية البيئية لطلبة البيولوجي والانجليزي على هذا الرابط: http://abdulsalam.hostzi.com/resultterm2.htm

المواضيع الأخيرة

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس مايو 09, 2013 10:32 pm من طرف قداري محمد

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس أبريل 18, 2013 10:26 am من طرف قداري محمد

» Ten ways to improve Education
الخميس فبراير 21, 2013 8:44 am من طرف بشير.الحكيمي

» مقتطفات من تصميم وحدة الإحصاء في الرياضيات
الثلاثاء يناير 29, 2013 8:30 am من طرف بشير.الحكيمي

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء يناير 02, 2013 7:49 am من طرف انور..الوحش

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء ديسمبر 19, 2012 10:00 am من طرف محمدعبده العواضي

» الواجبات خلال الترم 5
السبت أكتوبر 06, 2012 11:12 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم4
السبت أكتوبر 06, 2012 11:11 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم3
السبت أكتوبر 06, 2012 11:10 pm من طرف بشرى الأغبري

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    قصيدة : وحي الجموع

    شاطر

    بدر عبدالرحمن قائدسيف
    super 2

    عدد المساهمات : 73
    تاريخ التسجيل : 09/05/2010

    قصيدة : وحي الجموع

    مُساهمة من طرف بدر عبدالرحمن قائدسيف في الأحد ديسمبر 12, 2010 1:51 pm

    قصيدة : وحي الجموع

    يا صانع المجد.. هذى الجماهير التي أحببتها وعشقتها.. فلتراها..
    مرفوعة الرأس لا تحنو الجباها..
    صفها واحد.. خطوها ثابت.. نظرها ثاقب..
    أصدعت فملأ صوتها أرضها وسماها..
    يصدح لحنها في زوايا الأرض..
    أن أصبح الشعب إلها..
    ********************
    يا صانع الفخر.. فخرنا بين الجموع لا يضاهى..
    صيتنا في العالمين صار عنواناً للتباهي..

    ها هنا نحن.. كتبناها معاك.. تحمل كل المعاني
    في حصون من يكتمون أنفس الناس.. الجمع قد رآها..
    وقراها.. ووعاها..
    لبتك الجموع تنصت في خشوع فعساها..
    تسمع منك موعظة..تنشر النور في دجاها..
    تفضح الواقع المر..
    وتخط الغد أبعاداً سيكون لمداها..
    ثورة في الأفق تقلب الأوضاع تضرب بعصاها..
    موطن القهر فيصير كبقايا زلزال أتاها..
    ********************
    يا صانع النصر.. هذه الجماهير التي ناديتها تأتي إليك.. من قراها..
    تزحف شوقاً إليك..
    تعلن بيعة أخرى إليك..
    تنقش ميثاقها في الصخر.. أحرفاً بدماها..
    سيكون عهدها الدائم عهداً..
    ويظل ميثاقها الغليظ ميثاقا..
    لا تردد.. لا تراجع.. بل زحوف أخريات قادمات..
    وزحوف تصنع منها انتصارات وانتصارات..
    ستكون كالطوفان يغمر الباطل..
    يطهر الأرض من رجس الخطايا يبعث أمل الحياة..
    تنمو مع الزهر ألوان النبات..
    وحدها الجماهير ترفع شارة النصر المؤزر.. دون سواها..
    بعد هذا اليوم الذي فيه عانقتك..
    بعد أن احتضنتك..
    ستراها مرفوعة الرأس لا تحني الجباها.
    وتراها تنصب تمثالاً عظيماً لفتاها.
    ********************
    يا آخذ الثار.. هذى الجماهير التي روت أرضنا بدماها..
    وملت أجسادها المطحونة بالقهر كثبان الرمال..
    هذى التي زجها المحتل في معتقلات الإبادة..
    ونفى منها النساء والرجال..
    هذى الجماهير التي قاومت بصدور عاريات..
    تعقل ركبها لتصد زحف الدبابات..
    كل بقعة في أرضها قبر شهيد..
    كل حبة رمل تردد للصبر قصيد ونشيد..
    في لحظة القدر الرهيب قد أتاها..
    من به الله حباها..
    فأسه الناري حطم الأصفاد ورماها..
    أرغم الأعداء أن يأتوا ركوعاً بين يداها..
    يطلبوا الصفح منها فعساها..
    تصدر عفو العزيز لمن دون أسباب عاداها..
    ********************
    هذى الجماهير التي حققتَ أنت مبتغاها..
    فوق سدّة المجد ستراها..
    هاماتها تبلغ الأرض طولاً..
    ورؤوساً في قمة اليك[left]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت مايو 26, 2018 4:21 am