منتــــدى الدكتور عبد الســــلام دائل... تربية....علــــــــوم.... تكنولوجيـــــــا

مرحبابكم
                 
     

 

نتائج التربية البيئية لطلبة البيولوجي والانجليزي على هذا الرابط: http://abdulsalam.hostzi.com/resultterm2.htm

المواضيع الأخيرة

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس مايو 09, 2013 10:32 pm من طرف قداري محمد

» استخدام طريقة العروض العملية في تدريس العلوم
الخميس أبريل 18, 2013 10:26 am من طرف قداري محمد

» Ten ways to improve Education
الخميس فبراير 21, 2013 8:44 am من طرف بشير.الحكيمي

» مقتطفات من تصميم وحدة الإحصاء في الرياضيات
الثلاثاء يناير 29, 2013 8:30 am من طرف بشير.الحكيمي

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء يناير 02, 2013 7:49 am من طرف انور..الوحش

» تدريس مقرر تقنية المعلومات والاتصالات
الأربعاء ديسمبر 19, 2012 10:00 am من طرف محمدعبده العواضي

» الواجبات خلال الترم 5
السبت أكتوبر 06, 2012 11:12 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم4
السبت أكتوبر 06, 2012 11:11 pm من طرف بشرى الأغبري

» الواجبات خلال الترم3
السبت أكتوبر 06, 2012 11:10 pm من طرف بشرى الأغبري

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    تلوث المياه في اليمن

    شاطر

    وليد محمد قائد

    عدد المساهمات : 1
    تاريخ التسجيل : 08/07/2012

    تلوث المياه في اليمن

    مُساهمة من طرف وليد محمد قائد في الأحد يوليو 08, 2012 3:51 pm

    تلوث المياه في اليمن

    34 % من وفيات الأطفال في اليمن نتيجة تلوث المياه

    قال الدكتور عبد الكريم راصع وزير الصحة اليمني أن / 34 / في المائة من الأطفال في اليمن يموتون نتيجة الإسهالات الشديدة الناتجة عن تلوث المياه وعدم العناية بالنظافة.
    ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن وزير الصحة قوله في كلمة له خلال إفتتاح " اللقاء التعريفي بأهمية غسل اليدين " الذي ينظمه على مدى يومين المركز الوطني للتثقيف والإعلام الصحي والسكاني بالتعاون مع منظمة " اليونسيف " بمناسبة اليوم العالمي لغسل اليدين .. أن احتمال تعرض الأطفال في الدول النامية للموت يزيد/14 / مرة عن أمثالهم في الدول المتقدمة وأن/ 88 / في المائة من الإسهالات سببها تلوث المياه وعدم الإهتمام بالنظافة.
    فيما أظهرت نتائج دراسة شملت 11دولة أن 17% من الأمهات فقط يغسلن أيديهن بالصابون بعد استخدام المرحاض.
    وأكد وزير الصحة أهمية استشعار الجميع صغاراً وكباراً بأهمية غسل اليدين وليكون ذلك جزءا أساسيا في عاداتهم وسلوكياتهم اليومية باعتباره سبيل آمن للوقاية ولتجنب الكثير من الأمراض المعدية والطفيلية ،وأيضاً للحد من حالات الإسهال المصاحبة للكثير من الأمراض التي تصيب الأمعاء والتي يشكل المزمن منها والحاد مع الإهمال والبعد عن العلاج خطراً ،بل وتهديداً جسيماً للأطفال لاسيما حديثي الولادة والرضع بالمقام الأول ثم الأكبر منهم سناً حتى سن الخامسة.


    تلوث المياه يقتل 15 شخصا في اليمن

    صنعاء: أكدت وسائل إعلام يمنية أن التلوث بمياه الشرب في محافظة حجة اليمنية الواقعة غربي صنعاء تسبب في وفاة 15 شخصا.
    وذكرت وكالة الانباء اليمنية الرسمية أن فريق الرصد الوبائي للمديرية كشف أن أسباب انتشار الإصابة بالإسهال وحالة الوفاة بين المواطنين ناتج عن التلوث البيئي لمياه الشرب.
    وأوصى الفريق بضرورة تكثيف التوعية في أوساط المواطنين بهذا الخصوص واهتمام الجهات المعنية بتوفير البدائل المناسبة والاستفادة من المصادر المأمونة والمتاحة حاليا.


    تحذيرات من خطورة التلوث الزراعي والصناعي على مصادر المياه باليمن

    أكد وزير المياه والبيئة المهندس عبدالرحمن الإرياني على ضرورة الاهتمام بقضية الإدارة الرشيدة, ورفع الكفاءة في مجال استخدامات الري والحد من العشوائية في الحفر والزراعة والري عن طريق الغمر والإهدار للمياه .
    وأكد المهندس الإرياني في حديث لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) لدى زيارته الميدانية التي أجراها مؤخرا لمحافظات عدن ولحج وأبين: أن وزارته تعمل على توسع شبكة المياه والحفاظ على مصادرها من التلوث في تلك المحافظات .. مبينا في ذات الصدد أنه تم التوقيع مؤخرا مع الصندوق العربي على اتفاقية بقيمة /40/ مليون دولار لتوسعة شبكات المياه في محافظة عدن وتجديد وتحسين الشبكة القديمة .
    وقال وبالنسبة لمحافظة أبين ناقشنا خلال الزيارة مع الوفد الألماني مشروع ابين المتكامل للمياه والصرف الصحي الذي سيبدا تنفيذه عقب شهر رمضان القادم بتكلفة 30 مليون يورو تساهم الحكومة الالمانية في تمويل تنفيذ المشروع بحوالي 24 مليون يورو , و/6/ مليون يورو مساهمة الحكومة اليمنية, بحيث يتزامن الإنتهاء من تنفيذ المشروع مع الاستعدادات النهائية لاستضافة خليجي 20 .
    وأضاف وفي محافظة لحج سيتم البدء بتنفيذ مشروع متكامل للمياه والصرف الصحي في مدينة الحوطة خلال الشهرين القادمين بتكلفة إجمالية 13 مليون دولار بتمويل من البنك الاسلامي ومساهمة منظمة التنمية البريطانية والحكومة اليمنية .
    وأشار المهندس الإرياني إلى زيارته شملت مناقشة شاملة مع المختصين في المحافظات الثلاث لإيجاد حلول ناجعة تساهم في حماية الأحواض المائية المسماة محميات حقول الابار من التلوث الزراعي الناجم عن الصرف الصحي, والتلوث الناتج عن مخلفات المناطق الصناعية في محافظات عدن ولحج وأبين.
    وحذر من خطورة التلوث الزراعي والصناعي على مستقبل مصادر المياه وخصوصا في محافظتي لحج وابين كون الأحواض المائية فيها رسوبية ضحلة وغير عميقة , إلى جانب أن طبقات التربة والموجودة فوق المياه منفذة بحيث يمكن تعرضها بشكل كبير الى مخاطر التلوث.
    وتطرق الوزير الإرياني إلى اكتشاف حقل المياه الجديد في المكلا بمحافظة حضرموت .. منوها بأنه تم حفر عدد من الابار بعمق تجاوز 800 مترا , أعمق من سطح البحر بنحو 700 – 800 متر تدفقت منها المياه ارتوازيا بدون ضح وبكميات كبيرة . وقال إنه يجري حاليا التقييم لحجم وكمية مخزون المياه في حقل المكلا , وتدل المؤشرات الأولى على توفر كميات هائلة من المياه في منطقة المكلا على الساحل .
    وأضاف إن تقديرات الخبراء الصينيين الذين قاموا بالحفر تفيد بامكانية الاكتفاء بتلك المياه مدة خمسين سنة قادمة في حالة استخدامها للشرب.
    وحث وزير المياه والبيئة المهندس الإرياني الجهات ذات العلاقة ومختلف شرائح المجتمع في كافة المحافظات اليمنية على ضرورة توعية المزارعين باستخدام الطرق الحديثة لفوائدها الاقتصادية في عملية التشغيل لمادة الديزل والأشغال الزراعية الخاصة بالحشائش والأعشاب, ومن ناحية أخرى توفير المياه والزيادة في الانتاج الذي يزداد كلما وجد ريا مقننا..لافتا إلى أن الري بالغمر يجب ان يكون فقط الري السيلي كونه ضرورة لابد منها في هذا النوع يساعد على تغذية الأحواض الجوفية ويزيد من خصوبة الأرض.. مؤكدا على ضرورة إعادة تاهيل الوديان في اليمن وخاصة المنتجة الرئيسية للحبوب وبالذات دلتا وادي ابين ودلتا تبن .
    ودعا الوزير الارياني المستثمرين إلى إلى الإستثمار في مجال إعادة تأهيل كامل لشبكات الري والسدود التحويلية والإرشاد في دلتا تبن .. مبينا أن أن إعادة تأهيلها سيحقق زيادة في الاتناج دون الحاجة إلى التوسع في أراض جديدة .
    كما أكد المهندس الإرياني على ضرورة تطابق سياسة وزارتي المياه والبيئة والزراعة في قضية ترشيد استخدام المياه , كون التوسع الأفقي في الزراعة دون ترشيد يحتاج إلى استخدام مياه اضافية , إلى جانب أن الزراعة استثمار طويل الأجل .. معربا عن اسفه لمحاولات وزارة الزراعة استصلاح اراضي صحراوية زراعية ذات ديمومة واهمال الاراضي في تهامة البحر الاحمر وتهامة خليج عدن والتي تعتبر تقليديا سلة غذاء لليمن.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 16, 2018 7:20 am